حلاق عراقي يتحدى الظروف من قلب مخيم للنازحين

رام الله - دنيا الوطن
افتتح الشاب العراقي أديسون جلال عبدالله صالونا للحلاقة داخل مخيم للنازحين العراقيين في أربيل، ليبدأ مشواره المهني بعد أن واجه ظروفا صعبة بعيد سيطرة "داعش" على مدينته قراقوش.

ويوفر مخيم آشتي 2 في أربيل للنازحيين العراقيين المأوى لنحو 5500 عراقي جميعهم مسيحيون.

وافتتح المخيم في 10 أبريل عام 2015.


 



 

مواضيع ذات صلة

للتواصل على الفيسبوك

للتواصل على تويتر

التعليقات